أهالي قرية المستشار شلبي: بنى مسجدًا فخرجت منه جنازته وخدم الجميع - صور
أهالي قرية المستشار شلبي: بنى مسجدًا فخرجت منه جنازته وخدم الجميع - صور

المنوفية - هبة سالم:

يعيش أهالي قرية زنارة بمركز تلا التابع محافظة المنوفية، اليوم الثلاثاء، مسقط رأس المستشار وائل شلبى أمين عام مجلس الدولة السابق والمنتحر داخل محبسه، حالة من الحزن الشديد، وفقًا لما رصده "الإقتصادي".

وقال موظف بالقرية رفض نشر اسمه:"إن والد المستشار وائل شلبي كان يشغل عضو مجلس محلي سابق ولديه شقيق واحد يدعى وليد يعمل مدرسا".

وأَضاف:" المستشار المنتحر كان دائم التردد على القرية أسبوعيًا لرؤية والده وكان متفانيًا في خدمة أهالي البلدة"وأكد، أحد شباب القرية، أن وائل شلبي كان يتسم بالسمعة الطبية وحسن الخلق بين الجميع وقدم العديد من الخدمات للقرية منها سعيه لرصف طرقها وبناء مسجد عمر بن الخطاب الذى خرجت منه جنازته".

وتابع، مدرس بالقرية صديق شقيق المنتحر، قائلا "ابن بلدنا ما انتحرش واتقدم كبش فداء لإغلاق قضية الرشوة الكبرى فكان ضحية للفساد المنتشر بمصر".

وأَوضح، أن المستشار المنتحر، كان لاعب فريق كرة يد بفريق زنارة فى التسعينات وحصل على الثانوية العامة من مدرسة السادات الثانوية بتلا.

يذكر أن المستشار وائل شلبي انتحر داخل محبسه بعد اتهامه في القضية المعروفة إعلاميآ بـ"الرشوة الكبرى".

المصدر : مصراوى