ميكنة جميع الخدمات الحكومية.. وداعًا للطوابير و"الإكرامية"
ميكنة جميع الخدمات الحكومية.. وداعًا للطوابير و"الإكرامية"

الذهاب للمصالح الحكومية إحدى المشكلات الكبرى التى يواجهها المصريون يوميا لاستخراج الأوراق والتصاريح الرسمية.

صفوف العذاب من المواطنين التي تمتد لعشرات الأمتار خارج المقرات والتي على المواطنين الوقوف فيها ساعات النهار كله للحصول على الخدمة، و"الدوخة" بين المكاتب لإنهاء إجراءات هذا المستخرج أو ذاك ستنتهي هذا العام وفقا لما وعد به وزير التخطيط الدكتور أشرف العربي.

ووفقا لـ "العربي" تعكف وزارة التخطيط خلال شهرين لإصدار كتاب دليل الخدمات الحكومية، يتضمن أهم 500 خدمة يحصل عليها المواطن من مختلف الجهات الحكومية.

وقال الوزير، إنه سيتم ميكنة جميع الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، بنهاية العام الجاري، وذلك بعد الإعداد الإلكتروني لبيانات المواطنين والمنشآت كاملة على مستوى الجمهورية.

وأكد العربي: "المواطن مش هيتبهدل تاني علشان يستخرج شهادة أو يقدِّم لابنه في مدرسة. مفيش عذاب تاني في مكاتب الحكومة مع الانتهاء من هذه المنظومة".

وأوضح أنَّ الوزارة تعمل على هذه الخطوة بالتعاون مع جميع الجهات والأجهزة الخدمية، وأنَّها واحدة من أهم أهداف استراتيجية التنمية المستدامة التي أعدتها جمهورية مصر العربية حتى 2030.

رؤية البرنامج

إنشاء منظومة خدمات حكومية فعالة يتم من خلالها توصيل الخدمات للمتعاملين مع الحكومة في أماكن تواجدهم بالشكل والأسلوب الذي يناسبهم وبالسرعة والكفاءة المطلوبة، بالإضافة الي منحهم الفرصة للمشاركة الفعالة في العملية التنفيذية. ويعمل البرنامج علي إعادة هندسة دورات عمل جميع الخدمات الحكومية في كافة مراحلها المختلفة بشكل يسهل الوصول اليها من خلال العديد من قنوات تقديم الخدمة التي تتيج للمواطنين، سواء القادرين على التعامل مع الحاسبات الإلكترونية أو الذين لا يملكون مهارة التعامل معها، الحصول على الخدمات بشكل ميسر وبكفاءة ونزاهه وشفافية ويشمل البرنامج العديد من المشروعات أهمها:

تطوير موقع بوابة الحكومة المصرية

يهدف المشروع الي تطوير موقع بوابة الحكومة المصرية ليتواكب مع المعايير والمؤشرات الدولية في تقديم الخدمة  للمواطن، و توصيل الخدمات للمواطنين في مكان وجودهم، بالشكل والأسلوب المناسب وبالسرعة والكفاءة المطلوبة. ويعتبر موقع بوابة الحكومة المصرية خطوة أساسية نحو إنشاء حكومة إلكترونية مصرية تواكب النظم العالمية الحديثة مدعمة بأحدث ما توصلت إليه تكنولوجيا الإتصالات والمعلومات، لتحقيق التواصل المثمر مع المواطنين، من خلال قنوات تواصل حديثة ومتعددة لتعريفهم بالخدمات المتاحة وتوضيح كيفية الحصول عليها، والتعرف على متطلبات وأولويات المواطنين وتحقيق الشفافية بإتاحة المعلومات والبيانات التي تهم المواطنين بشكل واضح ومنفتح.

المشروع القومي للمرور

يهدف المشروع الي إتاحة الخدمات المرورية (رخصة القيادة، رخصة التسيير وشهادة براءة الذمة) للمواطنين من خلال إنشاء قاعدة بيانات موحدة قومية، وتطوير الوحدات المرورية وتبسيط الإجراءات وتطوير دورات العمل (ميكنة الوحدات) وإتاحة الخدمات المميكنة من خلال قنوات متعددة (بوابة الحكومة المصرية، المسجات القصيرة، شركة فوري). و كذلك تطوير الاستعلام الأمني على المركبات (بواسطة أجهزة PDA)، مما يعمل علي تقليل زمن الخدمة المقدمة للمواطن و ترسيخ مبدأ الشفافية وتكافؤ الفرص عن طريق فصل مقدم الخدمة عن طالبها.

مشروع تطوير الإدارات المحلية بالأحياء والمدن

يهدف المشروع إلي توفير الخدمات الحكومية بالمحليات بشكل لا مركزي وإتاحتها للمواطنين عن بعد من خلال قنوات مختلفة ( بوابة خدمات الحكومة المصرية – بوابات المحافظات – الانترنت – التليفون – منافذ الخدمة )، وايضا رفع قدرة المحليات على تبادل المعلومات وتقديم الخدمات بسرعة ودقة . ويعمل المشروع علي خلق التكامل بين الجهات على مستوى المحافظات والأحياء والمراكز والمدن والمديريات. و إتاحة معلومات عن الخدمات وزمن تنفيذها وتحقيق العدالة المطلقة بين المواطنين، في إطار من الشفافية. و توفير قاعدة بيانات لسرعة أسترجاع المعلومة مع الدقة والسرية للبيانات، و متابعة أعمال الإدارات ودعم متخذي القرار . ويرتكز المشروع علي خمسة محاور هي الحفاظ على المال العام و محاربة الفساد و تسهيل التعامل للمواطنين وتحسن بيئة العمل للموظفين و تعظيم وتوفير الرقابة من الادارة العليا.

مشروع تطوير خدمات مصلحة الأحوال المدنية

يهدف المشروع الي تسهيل الحصول علي خدمات مصلحة الأحوال المدنية من خلال تطوير إجراءات التقدم الإلكترونى للمواطنين لطلب إصدارات من قطاع مصلحة الأحوال المدنية، وذلك بتطوير بوابة خدمات الكترونية جديدة للأحوال المدنية تشمل خدمات استخراج القيد العائلي المميكن لأول مرة و خدمات التوقيع الإلكتروني و خدمات الدفع الإلكتروني، مما يخفف العبء عن طالب الخدمة ويقلل الضغط على مكاتب الأحوال المدنية.

مشروع تطوير وإنشاء البوابات الإلكترونية

يهدف المشروع الي تقديم خدمات المحافظات والمعلومات الخاصة بها من خلال شبكة الانترنت عبر بوابات متخصصة متاحة للجمهور تكون نافذة للمواطن لإعلامه بما يجرى على أرض المحافظة. كما تعمل على إقامة حلقة اتصال نشطة ومستمرة ومتجددة بين الأجهزة الحكومية (تنفيذية–شعبية–أهلية) وبين المواطنين، من أجل تحقيق قدر أكبر من التفاعل وذلك عن طريق إطلاعهم على كافة الأنشطة والأخبار الخاصة بالجهات الحكومية. بالإضافة إلى إتاحة بعض الخدمات المحلية إلكترونياً وبطريقة ميسرة وعرض فرص الاستثمار المتاحة وتقديم خدمات متميزة للمستثمرين من أجل التواصل مع المستثمر المصري والأجنبي.

مشروع بوابة الوظائف الحكومية

يهدف المشروع الي انشاء بوابة إليكترونية موحدة يعلن من خلالها علي جميع الوظائف الحكومية المتاحة و الشروط المطلوبة ومواعيد المقابلات والإختبارات والنتائج النهائية على مستوى الجهاز الإداري للدولة، تحقيقا لمبدأ الشفافية والمساواة وتكافؤ الفرص عند الإعلان عن الوظائف الشاغرة.

مشروع تطوير المنظومة المركزية للتواصل مع المواطنين

يهدف المشروع الى تعزيز علاقة المواطن بالجهاز الإداري وثقته فيه، و ذلك بتوفير نافذة لتلقى شكاوى الجماهير والتواصل الفعال معهم، من خلال نظام مركزى ديناميكى لإدارة الشكاوى. هذا النظام يمكن متلقي الخدمة من تقديم شكوي او مقترح من خلال قنوات متعددة منها بوابة الحكومة المصرية ، وتطبيقات الهاتف المحمول، أو من خلال الخط الساخن و مركز اتصالات الحكومة 19468. و يقوم المشروع بتحويل الشكوي او المقترح من متلقى الخدمة للمختصين للعمل على حلها وإعداد تقارير إحصائية للعرض على متخذى القرار بهذه الجهات والإستفادة منها في وضع خطط تطوير أداء الخدمات الحكومية. وكذلك يقوم بمتابعة سير الشكوي مع الجهات الإدارية والرد عليها. كما يساهم ذلك فى قياس جودة الخدمات المقدمة من الجهات الحكومية بهدف تحسين أداء هذه الجهات لتقديم خدمات اكثر تميزا و إرساء مبدأ الشفافية فى التعامل مع الجهاز الادارى للدولة .

مشروع خدمات التنسيق الجامعي

يهدف المشروع الي ميكنة عملية التقدم لتنسيق القبول بالجامعات عن طريق الانترنت بالمجان، لطلاب الثانوية العامة والأزهرية والشهادات المعادلة والدبلومات الفنية، كخدمة تقدم علي بوابة الحكومة المصرية و يدعمها مركز إتصالات الحكومة 19468، مما يتيح الفرصة لجميع الطلاب لتسجيل رغباتهم وتعديلها خلال المرحلة الخاصة بكل منهم مع ضمان توفير الدعم الفني للطلاب طوال فترة التنسيق.

مشروع موقع إدارة بطاقة الأسرة الذكية

يهدف المشروع الي إنشاء موقع الكتروني سهل الاستخدام ومتاح للمواطنين وموظفي مديريات التموين، من أجل تقديم خدمات بطاقة الأسرة الذكية و تسهيل متابعة المواطن لاستهلاك الأسرة من السلع التموينية والخبز شهريا. و كذلك تقديم خدمة تحديث بطاقة الأسرة الذكية من خلال الموقع مما يقلل الضغط على المكاتب التموينية . هذا بالإضافة الي اتاحة قاعدة بيانات مؤقتة للبيانات المحدثة بغرض مراجعتها واعتمادها قبل اضافتها على قاعدة بيانات الأسرة المركزية.

المصدر : دوت مصر